كلية الإعلام تعلن عن مؤتمر دولي ستعقده الشهر المقبل

Saturday, مارس 25, 2017

برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم عجمان، رئيس مجلس أمناء جامعة عجمان، تنطلق فعاليات المؤتمر العلمي الدولي "الاتصال الرقمي في عصر التحولات الاجتماعية: المسئوليات، الإمكانيات، والتحديات"، والذي تنظمه كلية الإعلام والعلوم الإنسانية بجامعة عجمان يومي 16 و17 أبريل 2017، في مركز الشيخ زايد للمؤتمرات.

يجسد المؤتمر رؤية صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، وتطبيقًا عمليًا لتوجيهات سمو الشيخ راشد بين حميد النعيمي، التي تهدف إلى جعل جامعة عجمان مركزًا للخبرات العلمية والبحثية بما تضمه من كوادر علمية متميزة مشهود لها.  

ويأتي المؤتمر ضمن حزمة من المشروعات والخطوات العلمية الرصينة التي تخطوها جامعة عجمان على أرض الواقع، وفق استراتيجيتها الجديدة المدعومة بقوة من سعادة الدكتور كريم الصغير مدير الجامعة. والتي تهدف إلى الارتقاء بمنظومة البحث العلمي في الجامعة بما يعزز مسئوليتها الاجتماعية كونها إحدى الجامعات الرائدة في مجال التعليم العالي في الدولة ودول المنطقة.

يستضيف المؤتمر البروفيسور دونالد شو، أستاذ الصحافة في كلية الإعلام بجامعة نورث كارولينا. والدكتورة دانيال كومبس، عميدة كلية الاتصال والمعلومات بجامعة كينت، كمتحدثين رئيسيين.

تتضمن فعاليات المؤتمر عقد مائدة نقاش مستديرة في موضوع "التحول نحو الإعلام الذكي في الإمارات وتعزيز مقومات الابتكار"، والتي يشارك فيها ممثلو عدد من الهيئات الحكومية بالدولة، من بينها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، والهيئة الوطنية لإدارة الأزمات، إضافة إلى مشاركة ممثلي عدد من الجهات الإعلامية من بينها مؤسسة دبي للإعلام، وإذاعة الرابعة، وإذاعة الشارقة. ويتناول النقاش المحاور التالية: الإعلام الذكي وثقافة الابتكار، والإعلام الذكي وتحقيق مطلب التميز المؤسسي، وتجارب رائدة في توظيف الإعلام الذكي وتطبيقاته داخل دولة الإمارات.

 

ويضم المؤتمر اسهامات ومشاركات بحثية رصينة من الباحثين العرب والأجانب على مدار يومين، حيث تناقش الجلسات العلمية عدة موضوعات من بينها؛ مهنية التغطيات الإخبارية في عصر الاتصال الرقمي ومتطلباتها، وآفاق التطور التي تعايشها الصحافة الرقمية وتحدياتها، إضافة إلى الأبعاد الإنسانية للتطور التكنولوجي ورقمنة الاتصال، وانعكاسات الاتصال الرقمي على نظم الاتصال المؤسسي وسبل تعزيز المسئولية الاجتماعية للمؤسسات.

ويتجاوز عدد الباحثين المشاركين في المؤتمر ثلاثين باحثًا، يمثلون مدارس بحثية مختلفة، وتخصصات علمية متنوعة تحت مظلة الاتصال الرقمي والتطورات التكنولوجية. وكانت اللجنة العلمية للمؤتمر قد تلقت ما يتجاوز الستين بحثًا، خضعت جميعها للتحكيم والمراجعة، وتم انتقاء أكثر المشاركات البحثية ارتباطًا بمحاور المؤتمر، وأكثرها وصولا لنتائج وتوصيات عملية يمكن تطبيقها على أرض الواقع وتفعيلها بما يحقق الفائدة العملية منها.